الكثير من الأشخاص يعتقدون بشكل خاطئ أن الشعار هو نفسه العلامة التجارية أو الهوية البصرية، فلكل منها تعريفها الخاص ودوره المختلف الذي تستخدم من أجله، ولهذا كان لا بد من التمييز والتفريق بينها لكي نتمكن من إعطاء كل منها حقه الصحيح بالتعامل والإستخدام.

ما هي العلامة التجارية Brand ؟

أعتقد أن العلامة التجارية أكبر بكثير من أن توصف ضمن فقرة فهناك الكثير من الكتب والمقالات التي تتكلم عن العلامة التجارية بحجمها الكامل، ويمكنني القول أيضاً أن تجربة العلامة التجارية تختلف من شركة لأخرى بالشكل والمضمون، فلكل شركة تجربتها الخاصة التي لا تتكرر والتي تختلف بحسب بيئة وطبيعة ونوع ما تقدمه الشركة.

وفي نفس الوقت فإن الكثير من الأشخاص والمصممين أيضاً لديهم إعتقاد بأن العلامة التجارية هي نفسها شعار الشركة وهذا خطأ تماماً، فالعلامة التجارية أشبه بالمفهوم العام الذي يشكله المستخدم حول شركة ما، لذلك فالموضوع ليس محصوراً بشكل ما أو ألوان أو خطوط، وإنما هو أقرب للإنطباع الذي يرسخ لدى المستخدم حول الشركة.

والفكرة وراء مفهوم العلامة التجارية ككل هو تقديم الشركة للمستخدم بإسلوب موحد ينطبع لديه دائماً باختلاف المنتجات التي تقدمها هذه الشركة، مما يساهم بترسيخ إسم الشركة لدى المستخدم على مدى طويل وعدم ربطها بمنتج واحد فقط، وهو ما يعطي المستخدم أيضاً مفهوم طبيعة ما تقدمه الشركة حيث يتم ربط هذا المفهوم مع رغبات المستخدم ضمن عقله وتفكيره.

إقرأ أيضاً: ست مراحل إبداعية في تصميم العلامة التجارية (الدليل المفصل)

ما هي الهوية البصرية Visual Identity ؟

هي المفهوم البصري الخاص بكل شركة وهو مفهوم مادي مقارنة بالعلامة التجارية، حيث نجد أن المصممين يقدمون دليل إرشادي لإستخدام الهوية البصرية للشركة عندما يقومون بتصميم هوية بصرية جديدة لها.

لذلك يمكننا القول أن الهوية الهوية البصرية عبارة عن مجمل الخطوط والألوان والأشكال التي تستخدمها الشركة لعرض وتمييز منتجاتها وهو ما يساعد المستخدم على تمييز ما تقدمه هذه الشركة في أي مكان أو زمان كان.

ولتوضيح فكرة الهوية البصرية يمكننا تحديد بعض العناصر التي تستخدم ضمنها بالعناصر التالية:

  • الشعار.
  • القرطاسيات.
  • المنشورات والمطبوعات.
  • تغليف وتعليب المنتجات.
  • الملابس.
  • اللافتات.
  • الرسائل والتطبيقات.
  • وسائل تواصل أخرى (مقطوعة موسيقية أو صوتية، رائحة، ملمس.. ألخ).

إقرأ أيضاً: لماذا علي صنع العلامة التجارية الخاصة بي كمستقل؟

ما هو الشعار Logo ؟

وبما أن توظيف الهوية البصرية ككل ضمن كل منتج أو في أي مكان صعب نوعاً ما كان لا بد من إستخدام عنصر بسيط يشير إلى الشركة بشكل مناسب ويمكن إستخدامه في معظم الأماكن ولهذا تم تصميم الشعار وإستخدامه.

فهو هذا الشكل البسيط والذي يحمل دلالة واضحة إلى الشركة أينما كان ووجد، وهو الأكثر ظهوراً وإستخداماً بشكل عام، ولهذا تحول الشعار إلى أيقونة الشركات التي ترمز لها وتعبر عنها دائماً.

إقرأ أيضاً: تصميم الشعار (خطوات المراحل الإبداعية)

لهذا لا يمكننا الخلط ما بين العناصر الثلاث السابقة فلكل منها مكانتها الخاصة ويمكن تلخيص ترتيب هذه العناصر بالقول أن العلامة التجارية هي الأشمل والتي تحتوي ضمنها الهوية البصرية التي تمتلك العديد من العناصر ومن ضمنها الشعار.

كتب بواسطة

أحمد سكماني

مصمم واجهات إستخدام وتجربة مستخدم، مدون، ومؤسس شركة إي ستوديو مهتم بالتقنيات بشكل عام ومتابع لكل جديد في هذا العالم.

إنضم إلى مئات المشتركين لتحصل على أهم المقالات التي نقوم بنشرها اسبوعياً

ست مراحل إبداعية في تصميم العلامة التجارية (الدليل المفصل)

في وقتنا الحاضر أصبحت المنافسة بين الشركات حادة نوعًا ما ولكي يَبرز مشروعك التجاري من بين المشاريع الأخرى، يجب أن يكون المشروع فريداً من نوعه ويمكن التعرف عليه بسهولة

اقرأ المزيد

تصميم الشعار (خطوات المراحل الإبداعية)

تتساوى أهمية عملية تصميم الشعار والتسويق الناجح لشركة أو علامة تجارية مع أهمية المظهر في الاجتماع الأول مع عميل أو صاحب عمل، خصوصاً عندما يلاحظ الآخرون أنك شخصٌ ذو عزيمة

اقرأ المزيد